أسباب تنميل اليد اليمنى قد تكون خطيرة


تنميل اليد اليمنى من المشاكل الصحية الشائعة التي يعاني منها الكثيرون أثناء أداء المهام اليومية المعتادة، ويمكن أن تؤدي بعض الحالات المرضية إلى تنميل اليد اليمنى، بدءاً من مشاكل الأعصاب إلى نقص التغذية، وبعضها جاد والبعض الآخر ليس مدعاة للقلق.
ولعل الأسباب الأكثر شيوعاً للخدر في اليد اليمنى هي متلازمة النفق الرسغي، إضافة إلى الآثار الجانبية للأدوية والصدمات الحادّة، وإذا كانت الحالة خطيرة، فعادةً ما تظهر على الشخص أعراض أخرى مصاحبة للخدر.
في السطور التالية، يقدم لكِ “سيدتي.نت” أبرز أسباب تنميل اليد اليمنى:

1-متلازمة النفق الرسغي

يمكن أن تسبب بعض الأدوية تلفاً في الأعصاب أو اعتلالاً عصبياً يؤثر على الأعصاب الطرفية

متلازمة النفق الرسغي هي حالة إجهاد متكررة تحدث عندما يقوم الشخص بحركات متكررة في اليد والمعصم، مثل الكتابة أو الضغط على الأزرار.
وتضغط الحركات على العصب المتوسط، وهو عصب رئيسي في اليد، وعندما تضغط الحركات على العصب، يعاني الشخص من ألم وتنميل ووخز في الرسغ واليد وأحياناً في الذراع.
وعادة ما تزداد متلازمة النفق الرسغي سوءاً بمرور الوقت؛ لذا فإنَّ زيارة الطبيب للتشخيص والعلاج مبكراً يمكن أن يساعد في تجنّب المشاكل الخطيرة، وسيضع معظم الأطباء جبيرة للمعصم أو يمنعون أنشطة معينة حتى يخف الالتهاب.

2-الآثار الجانبية للأدوية

يمكن أن تسبب بعض الأدوية تلفاً في الأعصاب أو اعتلالاً عصبياً، وعادة ما تؤثر على الأعصاب الطرفية وتسبب خدراً ووخزاً في الأطراف، مثل اليدين والقدمين.
وقد يكون للدواء تأثير سام على المحور العصبي للأعصاب، مما يتسبب في تلف الإشارات العصبية والتداخل معها.
تشمل أنواع الأدوية التي تُدرج اعتلال الأعصاب كأثر جانبي محتمل ما يلي:
-بعض أدوية القلب أو ضغط الدم.
-بعض أدوية السرطان.
-بعض المضادات الحيوية.
-بعض أدوية الصرع.

3-الصدمات الجسدية

تسبب الصدمات الجسدية الضغط على عصب اليد اليمنى مما يُسبب تنميل اليد

يمكن أن تسبب الصدمة الجسدية أيضاً تنميلاً في اليد اليمنى، وتشمل هذه الصدمات حادث السيارة، أو الجروح، أو التمدد، أو ضغط عصب في اليد اليمنى.
ويجب على الشخص الذي تعرّض لصدمة جسدية مراجعة الطبيب لإجراء فحص حتى يتمكن من فهم مدى الإصابة.

4-داء السكري

يعاني مرضى السكري من ارتفاع نسبة السكر في الدم ويتحكمون فيه بالأدوية وحقن الأنسولين.
وبمرور الوقت، يمكن أن تسبب المستويات المرتفعة من الجلوكوز في الدم اعتلال الأعصاب السكري أو تلف الأعصاب، وعادةً ما يؤثر تلف الأعصاب على الأعصاب الطرفية في القدمين وأحياناً في اليدين، مما يسبب وخزاً وتنميلاً.
ويجب على الشخص مراجعة طبيبه إذا كان مصاباً بداء السكري ويعاني أيضاً من الأعراض التالية:
-التبول المتكرر.
-العطش والجوع.
-فقدان الوزن دون محاولة.
-رؤية ضبابية.
-إعياء.
-جفاف الجلد أو القروح التي تلتئم ببطء.
-التهابات أكثر من المعتاد.

5-نقص التغذية

يمكن أن يسبب انخفاض فيتامين بي 12 B12 مشاكل في الأعصاب تؤدي إلى وخز أو خدر في اليدين والقدمين. وتشمل الأعراض الأخرى لنقص فيتامين بي 12 ما يلي:
-إعياء.
-ضعفاً.
-إمساكاً.
-فقر دم.
فقدان الوزن.
-فقدان الشهية.
-مشاكل عصبية مثل الارتباك والاكتئاب وقضايا التوازن.
وعادة ما يحصل الشخص على فيتامين بي 12 من نظامه الغذائي، وهو متوفر في العديد من الأطعمة، بما في ذلك كبد البقر والمحار والأسماك واللحوم والدواجن والبيض والحليب.
وقد يواجه النباتيون صعوبة في العثور على مصدر لفيتامين بي 12، لذلك يمكن أن يساعد تناول المكملات الغذائية.
ويمكن أن يسبب انخفاض البوتاسيوم أو نقص بوتاسيوم الدم أيضاً مشاكل في تقلص العضلات، مثل التنميل في اليدين، لذلك يُنصح بتناول أطعمة غنية بالبوتاسيوم، مثل الفواكه والخضروات.

تابعي المزيد 6 عناصر غذائية “خارقة” في الوقاية من الأمراض الخطيرة

6-قصور الغدة الدرقية

عند بقاء قصور الغدة الدرقية من دون علاج، يمكن أن يصاب الشخص باعتلال الأعصاب المحيطية في اليدين. مما يجعل المريض يشعر بالتنميل أو الوخز.
تشمل الأعراض الأخرى لقصور الغدة الدرقية ما يلي:
-إعياء.
-زيادة الوزن.
-وجهاً منتفخاً.
-مشكلة في تحمل البرد.
-آلام المفاصل والعضلات.
-إمساكاً.
-جلداً جافاً.
-شعراً جافاً وخفيفاً.
-انخفاض التعرق.
-فترات حيض غزيرة أو غير منتظمة.
-مشاكل خصوبة.
-كآبة.
-تباطؤ معدل ضربات القلب.

7-التهاب الأوعية الدموية

التهاب الأوعية الدموية هو التهاب في الأوعية الدموية يسبب سماكة وتضييق وضعف جدران الأوعية الدموية، ويمكن أن تسببه العدوى الفيروسية أو الفطرية أو البكتيرية أو التفاعل مع الأدوية والسموم.
ويؤثر الالتهاب على الأعصاب مسبباً ألماً حاداً وخدراً في الذراعين والساقين واليدين، كما تؤثر الأعراض عادة على جانب واحد من الجسم أكثر من الآخر.
وتشمل الأعراض الأخرى لالتهاب الأوعية الدموية ما يلي:
-فقدان البصر.
-الصداع.
-السكتة الدماغية.
-فقدان الحدّة العقلية.
-التهابات الجيوب الأنفية المزمنة.
-فقر دم.
-مشاكل الكلى.
-سعال الدم.
-ضيقاً في التنفس.
-التهاب المفاصل.
-طفحاً جلدياً.

يتكوّن العلاج عادةً من الأدوية التي تثبط جهاز المناعة.

8-مرض الذئبة

الذئبة هي أحد أمراض المناعة الذاتية التي يمكن أن تؤثر على أي عضو في الجسم تقريباً، ومع ذلك، عندما نركز على المفاصل، يمكن أن تسبب الذئبة التورم والصلابة إضافة إلى تنميل في اليدين. وتشمل الأعراض الأخرى لمرض الذئبة ما يلي:
-آلام العضلات والمفاصل.
-حُمى.
-طفحاً جلدياً.
-ألم صدر.
-تساقط الشعر.
-حساسية الشمس.
-مشاكل في الكلى.
-تقرحات الفم.
-إعياء.
-فقر دم.
-مشاكل في الذاكرة.
-جلطات الدم.
-مشاكل في العين مثل جفاف العين والالتهاب والطفح الجلدي.

والذئبة مرض مزمن لا علاج له، ولكن يمكن لأي شخص إدارة أعراضه بمساعدة الطبيب.

* المصدر: medicalnewstoday.com

ملاحظة من “سيدتي نت” : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد أعراض الذئبة الحمراء والمضاعفات





Source link

Previous articleأداة تعمل بالذكاء الاصطناعي يمكنها تحويل الرسائل النصية إلى أعمال فنية
Next articleتسريحات شعر مي سليم للشعر الطويل

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here