تنظيم حملة في بريطانيا للتحذير من خطر البطاريات على الأطفال


كشفت تقارير غربية أنه تم إطلاق حملة عامة في بريطانيا من أجل تحذير الآباء من خطورة البطاريات الصغيرة، التي تأخذ شكلًا دائريًا على حياة صغارهم.

وبحسب ما نُشر في تقرير لموقع newsletter، قال طبيب جراح بارز في إنجلترا إن أعداد الأطفال الذي يقومون بإجراء عمليات جراحية بعد بلعهم لبطاريات صغيرة في ارتفاع مستمر ومتزايد.

الطبيب حذر من بطاريات «الزر» الصغيرة والتي تُعرف بأنه عمرها طويل وحجمها صغير للغاية، وتُماثل في حجمها تمامًا حبة الدواء، كما أنها تُستخدم لأجهزة عدة أبرزها ساعات اليد.

وبحسب حديث الطبيب فإن الأمر في ازدياد ليس في بريطانيا فقط، حيث تتضاعف حالات ابتلاع الأطفال لـ«زر البطاريات» بما يصل إلى 7 أضعاف خلال 20 عامًا في الولايات المتحدة.

وكشف باولو دي كوبي، الجراح في مستشفى غريت أورموند ستريت: «لقد شهدنا زيادة في أعداد الأطفال الذين يدخلون المستشفى، ويخضعون لعمليات جراحية كبيرة بسبب بطاريات الزر».

ومن جانبه، كان قد حذر كوبى من خطورة هذه البطاريات، لأنها تتواجد في الكثير من الأجهزة والأدوات اليومية التي نستخدمها، وأبرزها: البطاريات، الألعاب والسماعات، مؤكدًا انها تُثير انتباه الأطفال وجاذبة لهم بسبب لمعانها وصغر حجمها، لذا يبتلعونها مباشرة.

وتابع في حديثه: تعتبر هذه البطاريات من أكثر الأشياء لحاقًا بالأضرار خاصة على مريء الأطفال وأيضًا المجاري الهوائية.

وروت الأم هولي فيليبس في حديث نقله التقرير ذاته أن ابنها رالف كان قد ابتلع شيئًا ما صغير في عامة الأول، وعلى الفور تسبب ذلك في تغير ملامح وجهه، وتدهورت حالته بطريقة سريعة للغاية، وبدأ في التقيئ المستمر.

واضطرت الأم لنقل الطفل إلى المستشفى، وبعمل الأشعة السينية تبين أن الطفل ابتلع بطارية زر ولا زالت عالقة في المريء، وقال الأطباء للأم إذا لم يتم إجراء عملية بشكل سريع سوف يموت الطفل على الفور، ولكن في النهاية تم إنقاذ الطفل.

تابعوا المزيد: كيفية حذف الملفات والصور بأسهل الطرق من جوجل درايف

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر «تويتر» «سيدتي»





Source link

Previous articleسارة عبد الرحمن: إمتى المرأة تعرف تقول لأ بدون خوف؟
Next articleيسرق البيانات وكلمات المرور… جوجل تحظر تطبيقا شهيرا

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here