صور جديدة أصدرها البيت الملكي النرويجي للأميرة إنغريد ألكسندرا بمناسبة إحتفالات يوم ميلادها الـ18


كشف الديوان الملكي النرويجي عن ثلاث صور جديدة للأميرة “إنغريد ألكسندرا” مرتدية تاجاً ورثته بمناسبة يوم ميلادها الثامن عشر في يناير. وقد ارتدت الأميرة “إنغريد” التاج لأول مرة في حدث عام مساء أمس، حيث استضاف أجدادها، الملك “هارالد” والملكة “سونيا”، حفل عشاء على شرف يوم ميلادها الثامن عشر في القصر الملكي.

بحسب موقع Royal Central، حصلت الأميرة على تاج الألماس واللؤلؤ في يوم ميلادها الثامن عشر، كان في الأصل مملوكاً لجدتها الكبرى، أميرة السويد “إنجبورج”. وقد حصلت “إنجبورج” على التاج الذي صنعه الصائغ “بوشرون” منذ أكثر من 120 عاماً من زوجها الأمير “كارل”.

تاريخ التاج الملكي

التاج الذي يرجع لأميرة السويد إنجبورج- الصورة من موقع Royal Central

عرف الأمير “كارل” أن “إنجبورج” كانت لديها العديد من التيجان التي كانت ثقيلة عند ارتدائها، ولذا عندما رأى التاج معروضاً في باريس، اشتراه. أراد لها أن يكون لها تاجاً أخف ترتديه في المناسبات الهامة.
يحتوي التاج على دوائر ماسية متشابكة مرصعة بالبلاتين. كما تمت إضافة عناصر الألماس واللؤلؤ على شكل زر للأمير “كارل” لاحقاُ إلى التاج.
ارتدت الأميرة “إنجبورج” التاج في العديد من المناسبات طوال حياتها وارتدته آخر مرة في احتفالات يوم ميلاد الملك “هارالد” الحادي والعشرين في عام 1958.
بعد وفاة “إنجبورج”، ورثت الأميرة “راجنهيلد”، الأخت الكبرى للملك “هارالد”، التاج وارتدته في المناسبات الرسمية. توفيت في عام 2012، وقدم أبناؤها التاج إلى “إنغريد ألكسندرا” كهدية.
وقالت الأميرة “أستريد”، عمة “إنجريد ألكسندرا”: “إنه يعني لي الكثير أن التاج قد أُعطي للأميرة إنغريد ألكسندرا”.

إحتفالات يوم ميلاد الأميرة إنغريد ألكسندرا

بدأت أمس الاحتفالات في النرويج بمناسبة يوم ميلاد الأميرة “إنغريد ألكسندرا” الثامن عشر، الذي كان من المقرر عقده في يناير عندما بلغت الأميرة سن الرشد، لكن القيود الصحية تسببت في تأجيلها حتى يونيو. وقد استضافت الحكومة النرويجية مأدبة عشاء احتفالية في أوسلو، بحضور أكثر من 200 شخص.
وصلت الأميرة “إنغريد ألكسندرا” بصحبة الملك “هارالد” والملكة “سونيا” وولي العهد والأميرة “مارثا لويز” و”دوريك فيريت”. وكان في استقبالهم رئيس الوزراء “جوناس جار ستور” ووزير الدولة “تريغفي سلاجسفولد فيدوم” وعمدة أوسلو “ماريان بورغن”. ثم سارت الأميرة على السجادة الحمراء جنباً إلى جنب مع رئيس الوزراء النرويجي مع بقية أفراد العائلة المالكة النرويجية.
استقبل خمسة وعشرون ممثلاً من كل مقاطعة في النرويج الأميرة “إنغريد ألكسندرا” قبل دخولها قاعة الإحتفالات. وقدم فريق كورال الفتيات النرويجيات عروضها أثناء دخول الحضور المبنى.
تحدث رئيس الوزراء وهنأ “إنغريد ألكسندرا” على مكانتها في التاريخ، قائلاً: “لقد ولدت كأول امرأة وريثة للعرش في تاريخ المملكة. لقد تجاوزت الآن 18 عاماً وبلغت السن القانوني. إنه تاريخي”.
كما قدم لها نصيحة للمستقبل: “كوني على ما أنت عليه. تعرفي على بلدك. الناس الذين يعيشون هنا. الحياة التي نعيشها. أحلامنا. الخوف الذي نشعر به. هذه هي الطريقة التي تنشأ بها الروابط التي تربط البيوت الملكية والشعب معاً- في الأجيال الجديدة”.
صعدت الفتاة أيضاً إلى المنصة لشكر الجميع على قدومهم للاحتفال بهذا الحدث الهام والحكومة على تنظيم هذا الحدث. وقالت إنها شعرت بأنها محظوظة لأنها نشأت في بلد يثق به مثل النرويج وأشادت بديمقراطيتها.
وقالت: “كانت الزيارات بمثابة تذكير حقاً بمدى حظنا هنا في النرويج. تذكير بديمقراطيتنا ونظام الحكم الآمن لدينا. ما قمنا ببنائه نحن النرويجيين على مدى فترة طويلة من الزمن، والذي نواصل تطويره وحمايته كل يوم”.
هذا وقد استضاف الملك “هارالد” والملكة “سونيا” أمس، حفل عشاء في القصر الملكي لحفيدتهما، حيث حضر أفراد العائلة المالكة من جميع أنحاء أوروبا.
لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»
وللاطلاع على فيديوجراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي»
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»





Source link

Previous articleتعرفوا على التطبيقات المستقبلية لـ metaverse
Next articleتعليق أسرة عادل إمام بعد تصريحات نجلاء فتحي عن فساده.. القصة الكاملة بالفيديو

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here