مهرجان كان ليونز Cannes Lions أكبر تجمع لصناعة الإعلان والاتصالات الإبداعية في العالم


يواصل مهرجان “كان ليونز” Cannes Lions الدولي للإبداع، الذي يعد أكبر تجمع لصناعة الإعلان والاتصالات الإبداعية في العالم، فعالياته وأنشطته، لليوم الثالث على التوالي، في مدينة كان الفرنسية.

فعاليات المهرجان مستمرة حتى 24 يونيو

وتستمر فعاليات النسخة الـ68 من المهرجان، والتي تتخذ من موضوع «التركيز على مستقبل الإعلام» شعارًا لها، حتى يوم الجمعة الموافق 24 يونيو الجاري.

مشاركة SRMG في مهرجان “كان ليونز” الدولي للإبداع

وتشارك المجموعة السعودية للأبحاث والإعلام (SRMG)، المجموعة الإعلامية العالمية الرائدة في الشرق الأوسط، في مهرجان “كان ليونز” الدولي للإبداع بجناح مميز يستضيف حلقات نقاش تفاعلية، وجلسات حوار ثنائية، تتطرق لأبرز المؤثرات في صناعة الإعلام، التي تشمل الاتزان الرقمي، وطموحات الاستدامة في الأزياء، ومستقبل البودكاست، واتجاهات الابتكار والفرص، وأبرز تطورات ومستجدات المشهد الإعلامي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ونظم جناح SRMG، اليوم الأربعاء، جلستان حواريتان، الجلسة الأولى بعنوان “تمكين المرأة” وتناولت الحديث عن تمكين المرأة في ظل التطور الهائل الذي يشهده العالم في الوقت الحالي، أما الجلسة الحوارية الثانية فجاءت بعنوان “ازدهار الإعلام في المنطقة” وناقشت كيفية تطوير القطاع الإعلامي في الشرق الأوسط.

مهرجان “كان ليونز” الدولي للإبداع

ويمثل المهرجان، المنتدى السنوي للإعلام والصناعات الإبداعية، حيث يقام سنويًا في قصر المهرجانات والمؤتمرات بمدينة كان الفرنسية، ويعد المهرجان حدثًا عالميًا مرموقًا ووجهة رئيسية للتفوق والتميز الإبداعي، ويضم نخبة من العاملين في مجال الاتصالات الإبداعية، والإعلانات، والمجالات ذات الصلة.

يرجع مهرجان كان ليونز إلى عام 1954، بعدما استوحى مجموعة من صانعي الإعلانات في العالم فكرته من المهرجان الدولي للسينما، ورأى القائمون على فكرة المهرجان أن مصممي الإعلانات الإبداعية يستحقون الحصول على اعتراف مماثل لما يناله صانعو الأفلام، وأقيمت الدورة الأولى من المهرجان في البندقية (فينيسيا بإيطاليا) بمشاركة 187 فيلمًا من 14 دولة. ثم أقيمت الدورة الثانية في مونت كارلو ثم في مدينة كان عام 1956. بعد ذلك، أقيمت دورات المهرجان بالتناوب بين فينيسا بإيطاليا وكان الفرنسية.

وعام 1984، أصبحت مدينة كان المقر الدائم للمهرجان قبل أن يتطور المهرجان على يد روجر هاتشويل، الذي تولى تنظيمه عام 1987. وعلى مدار الثلاثين عامًا التالية، استمر المهرجان في التطور ليعكس الوجه المتغير للاتصالات. واليوم، يواصل المهرجان خدماته في مجال الاتصالات التسويقية، ودوره كمنتدى للنقاش. ويزور مهرجان كان ليونز سنويًا حوالي 15 ألف مندوب مسجل من 90 دولة للاحتفال بجوائز صناعة الإعلان، والإعلانات والدعاية، والإعلام وغيرها من المجالات الإبداعية.

جوائز مهرجان كان ليونز للإبداع

وتجدر الإشارة إلى أن المهرجان يمنح 28 جائزة ضمن 9 أقسام مختلفة ومتنوعة، تعكس اتساع التخصصات عبر صناعة الاتصالات العالمية.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر تويتر “سيدتي





Source link

Previous articleبالصور.. شام الذهبي تهنئ والدتها أصالة وفائق حسن بالذكرى الأولى لزواجهما فماذا قالت؟
Next articleنصيحة طبية.. تامر حسني لـ جمهوره: اتعود انك تكشف على نفسك كل فترة 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here